Pages Menu
TwitterRssFacebook
Categories Menu
ألفا سميث فاندربيلت بيلمونت

ألفا سميث فاندربيلت بيلمونت

سيدة سوريا      

أن نتحدث عن ألفا سميث فاندربيلت بيلمونت، فنحن نستعيد ذكرى إحدى ثريات نيويورك، التي كان لها تأثيرها الاجتماعي، مليونيرة، امرأة متحمسة وداعمة لحركة «حق المرأة في الاقتراع»، كانت الكاتبة والممولة الرئيسية للحركة، بعد موت زوجها برزت كقائدة لها، وأسست اتحاد المساواة السياسية، وفيما بعد أصبحت رئيسة «حزب المرأة الوطني» الذي مولت نشاطاته.
ولدت في مدينة موبايل في ألاباما، ودرست في فرنسا، ثم قدمت إلى مدينة نيويورك بعد الحرب الأهلية، وفي عام عام (1875) تزوجت وليم فانديربيلت، حفيد كارولينز فاندربيلت.
باشرت بالعمل على مشاريعها الاجتماعية المتألقة التي غزت مجتمع نيويورك من شقتها في الشارع الخامس.
في عام 1895 انفصلت عن فانديربيلت لخيانته لها قائلةً: «لقد كنت واحدة من أوائل النساء اللواتي تجرأن… على انتقاد سلوك رجل مؤثر علناً»، ثم تزوجت صديقها أوليفر هازارد بيري بيلمونت، وهو من المجتمع الثري. بعد موته عام 1908، تبنت حركة «حق الاقتراع»، ودفعت أجور مقرات المنظمة الوطنية لحق اقتراع المرأة الأمريكية في نيويورك، وموّلت مكتبها الإعلامي الوطني.
كانت رئيسة اتحاد المساواة السياسي في نيويورك، لكنها انجذبت إلى حزب النساء الوطني المتشدد، ودخلته لتصبح بعد فترة في مجلسه التنفيذي. استخدمت منزلها (بيتها الرخامي) في نيوبورت رود آيلاند لاستضافة حركة حق الاقتراع ومناسبات نسوية. انتخبت كرئيسة لحزب المرأة عام 1921، ساهمت بيلمونت بالمال لشراء مقر القصر التاريخي في كابيتال هيل.
قضت سنواتها الأخيرة في فرنسا، وتوفيت بعد وقت قصير من ذكرى ميلادها الثمانين، مساهمة بملايين الدولارات، وملايين الكلمات في مقالات نشرت ضمن مجلات حقوق المرأة.


Fatal error: Uncaught Exception: 12: REST API is deprecated for versions v2.1 and higher (12) thrown in /home/www/musawasyr.org/wp-content/plugins/seo-facebook-comments/facebook/base_facebook.php on line 1273