Pages Menu
TwitterRssFacebook
Categories Menu
محامية من مصر: «القومي للمرأة» أهمل حقوق المعاقات في التمثيل البرلماني

محامية من مصر: «القومي للمرأة» أهمل حقوق المعاقات في التمثيل البرلماني

جريدة البديل         

قالت إيفون الزعفراني، محامية معاقة ومؤسسة حركة “معاقين ضد التهميش”، إن تمثيل المرأة المعاقة في البرلمان يجب أن تتضمنها القوائم على كوتة ذوى الإعاقة أو كوتة المرأة بشكل عام حتى يتم منحها الفرصة لإثبات قدرتها على العمل البرلماني.

وأضافت “الزعفرانى” لـ”البديل” اليوم، أنه يوجد الكثير من السيدات ذوات الإعاقة لديهم تلك القدرة والمهارة والعلم، لكن وصاية المجلس القومي لشئون الإعاقة التي يمارسها بالمخالفة للدستور وقانون مجلس النواب بالتدخل فى اختيار الشخصيات التى تتضمنها القوائم، سيهدر فرصة أهل الخبرة منهن ويفتح الباب للوساطة والمحسوبية، ويستبعد كل من ينتقد المجلس وأداءه المتردي -على حد وصفها.

وتابعت: “أعيب على المجلس القومي للمرأة الذي لم ينتبه لحقوق المعاقة بشكل عام وحقها فى التمثيل البرلماني بشكل خاص ولم يتم تشجيع المعاقات من قبل المجلس ولو حتى بعمل دورات تدريبية لهن عن ماهية العمل البرلماني وكيفية خوض التجربة الانتخابية ومحاولة تغيير الصورة المجتمعية السلبية عن المرأة المعاقة بشكل عام.

وطالبت “الزعفرانى” رئيس الجمهورية بما لديه من سلطة بأن يعين امرأة معاقة على الأقل، تكون لديها العلم والثقافة بماهية العمل البرلماني، وتكون ممثلة للشعب كله وليس لفئة ذوى الإعاقة فقط، وألا يلجأ لترشيح المجلس القومي لشئون الإعاقة.

  

شاركنا رأيك، هل من تعليق ؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *