Pages Menu
Categories Menu
تدهور صحة الناشطة المعتقلة في السجون السعودية لجين الهذلول

تدهور صحة الناشطة المعتقلة في السجون السعودية لجين الهذلول

المصدر – شريكة ولكن

كشفت لينا الهذلول شقيقة الناشطة الحقوقية السعودية المعتقلة لجين الهذلول، عن تدهور صحة الأخيرة، واصفة أنَّها تعيش في “جحيم يومي” .

وأوضحت لينا لصحيفة “الإندبندنت البريطانية” أن لجين قيد الحبس الانفرادي منذ نحو ثمانية أشهر “ولا تعرف متى ستحصل على محاكمة عادلة، ومتى ستغادر المكان، حيث لاحظت عائلتها خلال الزيارة الأخيرة للجين أنَّها “نحفت للغاية” بسبب إضرابها عن الطعام، في محاولة ضغط على سلطات السجن للسماح لها بالاتصال بوالديها.

وأوضحت، لينا، أن السلطات تحاول إجبار شقيقتها “على تناول الطعام، وأحضرت أطباء لهذا الغرض، وأُبلغت بأنَّها إذا لم تأكل، فسوف تؤخذ إلى المستشفى ليتم حقنها”.

ورأت، لينا، أن قضية أختها الكبرى انتقلت “من سيئ إلى أسوأ”، ففي بادئ الأمر “اختفت، ثم أضربت عن الطعام. هم يريدون كسرها، ويحاولون إسكاتها، وتشير إلى أنَّه  في مرحلة ما سيتعين عليهم إطلاق سراحها”، لكن “لا يريدون إطلاق سراح امرأة قوية”.

يذكر أن لجين (31 عاما)، اعتقلت في مايو 2018، إلى جانب 10 نشطاء وناشطات حقوقيين/ات في السعودية، وتنتظر محاكمتها بتهمة “التخابر مع جهات أجنبية معادية للسعودية، وتجنيد موظفين حكوميين لجمع معلومات سرية”.

وكانت منظمتا العفو الدولية، وهيومن رايتش ووتش، الحقوقيتان قد دعتا السلطات السعودية إلى السماح بدخول مراقبين مستقلين إلى المملكة، لإجراء تحقيق مستقل بعد تقارير أشارت إلى تعرضها للتعذيب.

شاركنا رأيك، هل من تعليق ؟

Your email address will not be published. Required fields are marked *