Pages Menu
TwitterRssFacebook
Categories Menu
الإفراج عن شاعرة إيرانية بعد إدانتها غيابياً

الإفراج عن شاعرة إيرانية بعد إدانتها غيابياً

356

قال أحد أقارب الشاعرة الإيرانية هيلا صديقي اليوم (الأحد) إنه تم الإفراج بكفالة عن الشاعرة التي اعتقلت أول من أمس عند وصولها إلى مطار الإمام الخميني في طهران، بعد إبلاغها بأنها أدينت وصدر عليها حكم غيابي بتهم مرتبطة بأنشطتها الثقافية.

وكانت صديقي اعتقلت عند عودتها من الإمارات العربية المتحدة حيث كانت تعيش مع زوجها خلال السنوات الثلاث الماضية، ويعتبر اعتقالها الأحدث في سلسلة الاعتقالات التي تطال فنانين وصحافيين ومواطنين أميركيين ضمن حملة قمع لما تصفه السلطات بـ«التسلل» الغربي، خصوصاً بعدما عبر محافظون عن خشيتهم من انفتاح المجتمع الإيراني أمام من يعتبرونه نفوذاً غربياً فاسداً بعد الاتفاق النووي الذي وقعته إيران مع القوى العالمية الست في تموز (يوليو) 2015..

وكانت صديقي حصلت على جائزة «هيلمان-هاميت» لحرية التعبير من منظمة «هيومان رايتس ووتش» الحقوقية في 2012 . وحصل الصحافي الإيراني عيسى سحر خيز أيضاً على الجائزة نفسها، واعتُقل في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي.

واعتُقل عشرات الصحفيين والناشطين والفنانين بتهم مثل نشر «دعاية”»  منذ تشرين الأول (أكتوبر) الماضي قبل الانتخابات المقررة الشهر المقبل لاختيار برلمان جديد ومجلس سيختار خليفة للزعيم الأعلى الآيراني آيه الله علي خامنئي.

وكانت صديقي مؤيدة للمرشح الاصلاحي مير حسين موسوي في انتخابات 2009 الرئاسية، واستخدم أحد أشعارها شعاراً لحملته الانتخابية، وموسوي قيد الاقامة الجبرية حالياً في منزله.

المصدر: جريدة الحياة

شاركنا رأيك، هل من تعليق ؟

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *